تطوير التعليمية تنفذ ورشة عمل مبادرة التعلم مدى الحياة (استدامة)
02. ربيع الثاني 1439

افتتح الرئيس التنفيذي لشركة تطوير للخدمات التعليمية الدكتور محمد بن عبد الله الزغيبي صباح اليوم الأربعاء ورشة عمل "مبادرة التعلم مدى الحياة (استدامة)" التي ينظمها قطاع التطوير المدرسي بشركة تطوير للخدمات التعليمية لمدة يومين، بحضور مديري عموم تعليم الكبار للبنين والبنات، ومشاركة (90) مشاركاً من مديري ومديرات ورؤساء ورئيسات تعليم الكبار بإدارات التعليم، وذلك في فندق ماريوت بمدينة الرياض.

 

وصرح المدير التنفيذي لقطاع التطوير المدرسي بشركة تطوير للخدمات التعليمية الدكتور منصور بن سلمة؛ أن ورشة العمل تتناول مبادرة التعلم مدى الحياة ومخرجاتها ومشروعاتها، والأدلة والأطر التنظيمية التي تساعد على توضيح الإجراءات والمنهجيات المستخدمة في تنفيذ مشروعاتها ومخرجاتها؛ لتحقيق أعلى مستويات الكفاءة والفاعلية في تنفيذها، كما تسعى المبادرة للمساهمة في تحقيق الرفاه للمجتمع السعودي حيث تؤثر إيجابياً على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والتنموية للمملكة، من خلال تمكين الكبار من 15 سنة فما فوق خارج سلك التعليم من فرص التعلم والتدريب المتنوعة، والوصول إلى مصادر المعرفة بما يعزز قيم التعلم مدى الحياة. كما تستهدف الفتيات ممن تقع أعمارهن فوق (15) سنة ويحملن مؤهلات تعليمية من المرحلة الثانوية فأقل؛ لتمكينهن من المهارات المهنية التي تؤهلهن لدخول سوق العمل.

 

وأضاف أن الورشة  في يومها الأول تعرض الدليل التنظيمي والدليل الإجرائي لتعليم الكبار والأطر التنظيمية التي تسهم في مأسسة العمل في تنفيذ مشروعات المبادرة، كذلك استعراض الحقيبة التدريبية لمعلمي الكبار(المفاهيم والخصائص)، أما اليوم الثاني فيتم فيه استعراض ومناقشة العمل التطوعي في تعليم الكبار، وآلية ترشيح المعلمين للعمل في تعليم الكبار من خلال الشبكة العنكبوتية، واستراتيجية التعلم النشط في تعليم الكبار، وبرنامج ميسر الإلكتروني للحي المتعلم، وتطبيق الهواتف الذكية، والحملات الصيفية.. جهود وإنجازات في طريق التنمية المستدامة، ومبادرة ديوانية الحي المتعلم.